كيف اعرف ان ربط عنق الرحم انفتح

marawan salem
ترندات

كيف اعرف ان عنق الرحم انفتح؟ يعتبر ربط عنق الرحم من العمليات الضرورية التي يوصى بها العديد من الأطباء وخاصة مع النساء اللاتي يتعرضن للإجهاض المتكرر ، حيث تساعد هذه العملية في الحفاظ على الجنين داخل الرحم طوال فترة الحمل ، وذلك من خلال تقوية عضلات الرحم ، وفي سياق الحديث فهم هم عنق الرحم. يهتم الموقع الميدان نيوزي بإلقاء الضوء على كيفية معرفتي بفتح الرباط ، مع شرح أضرار فتح عنق الرحم بالتفصيل.

ما هي عملية ربط عنق الرحم؟

يعتمد ربط عنق الرحم على الارتباط الجراحي للجزء السفلي من الرحم. ومن ثم تقويتها بشكل يساعد على الحفاظ على الجنين طوال أشهر الحمل المختلفة ، خاصة وأن هناك الكثير من النساء اللواتي يعانين من ليونة الرحم وضعف عضلاته ؛ ومن هنا تعرضها الدائم لفقدان جنينها في أي وقت أثناء الحمل ، ولذلك يجب إجراء هذا النوع من العمليات بعد إجراء سلسلة من الفحوصات الطبية ، ومن قبل طبيب مختص لمنع مشكلة فتح عنق الرحم.

كيف اعرف ان عنق الرحم انفتح؟

يعتبر ربط عنق الرحم إجراءً ضرورياً لكثير من النساء وخاصة اللواتي يعانين من ضعف الرحم ، وهناك عدد من العلامات التي تدل على انفتاح عنق الرحم ، أبرزها ما يلي:

كمية كبيرة ومبالغ فيها تخرج من المهبل ، خاصة وأن الاتصال الجيد يمنع تدفق هذا الماء. إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة ولزجة ناتجة عن التهابات شديدة بالرحم تتطلب التدخل الطبي العاجل. شعور مفاجئ بالغثيان والقيء. ارتفاع ملحوظ ومفاجئ في درجة حرارة الجسم. نزيف حاد ومفاجئ. ألم شديد في أسفل البطن مع زيادة تقلصات الرحم وتشنجاته ، وقد يكون هذا الألم مشابهًا جدًا لألم المخاض.

أسباب الحاجة إلى تطويق عنق الرحم

تحتاج نسبة كبيرة من النساء إلى تطويق عنق الرحم ؛ ومن ثم المحافظة على الجنين ومنعه من الإسقاط. وتتضح أسباب الحاجة إلى هذه العملية كما يلي:

عندما يتلف عنق الرحم. تعرض المرأة المستمر للإجهاض الناتج عن تشوه الجنين داخل الرحم. فقدان الجنين في الثلث الثاني أو الأخير من الحمل. زيادة السائل الأمنيوسي نتيجة إصابة المرأة بمشكلة تمزق الأغشية. التغيرات الهرمونية للحامل والتي تؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية. إذا أصيب الرحم بأي مشاكل صحية أو أمراض.

أنواع ربط عنق الرحم

هناك عدد من الأنواع أو الإجراءات الطبية التي يمكن استخدامها عند ربط تطويق عنق الرحم ، وجميع هذه الأنواع واضحة كالتالي:

ربط TVCIC: يعرف بربط البرزخ المهبلي ، ويمكن اللجوء إليه في حالات الولادة القيصرية فقط ، ولا سيما في حالة الرغبة في الولادة الطبيعية. ربط TAC: يستمر تأثير هذا الإجراء لفترة طويلة من الزمن ؛ لذلك ، فهي مناسبة أيضًا لعملية قيصرية وليست طبيعية. ربط TVC: يمكن إجراء هذه العملية عن طريق المهبل وخلال أشهر مختلفة من الحمل ، حيث يتم إزالتها في الأسبوع 37 من الحمل ومن ثم إمكانية الولادة الطبيعية.

الوقت المناسب لإجراء تطويق عنق الرحم

يؤكد العديد من الأطباء المتخصصين إمكانية إجراء هذه العملية في وقت مبكر من شهور الحمل المختلفة حيث تتم في الأسبوع الثاني عشر من الحمل ولا يمكن إجراؤها بأي شكل أو شكل بعد وصول المرأة إلى الأسبوع الرابع والعشرين من الحمل خاصة لأن هذا قد يعرضها للعديد من المضاعفات. خطير ، بما في ذلك خروج السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين داخل الرحم ، ويساعد على حفظه وحمايته من الصدمات أو المشاكل التي قد يتعرض لها ، ومن ثم خطر التعرض لمشكلة الولادة المبكرة.

هل من الضروري ربط عنق الرحم في كل حمل؟

الجواب نعم ، فالعديد من المهنيين الطبيين يؤكدون أن تطويق عنق الرحم لا يستمر لفترة طويلة من الزمن ؛ مما يزيد الحاجة إليها مع كل حمل ، حفاظًا على صحة الأم وصحة الجنين. وتجدر الإشارة إلى أنه لا توجد حاجة طبية لإزالة خيوطها خاصة مع الولادة الطبيعية ، ورغم أهمية هذا النوع من العمليات إلا أنها تؤخر حدوث الحمل لفترة طويلة ؛ هذا يتطلب متابعة طبية مستمرة.

مضاعفات ربط عنق الرحم

على الرغم من أهمية هذا الإجراء الطبي في الحفاظ على الجنين أثناء الحمل ، إلا أنه قد يسبب العديد من الأضرار أو المضاعفات ، أبرزها ما يلي:

زيادة احتمالية تعرض الأم لعملية قيصرية ومنعها من الولادة الطبيعية. عدوى بكتيرية خطيرة في عنق الرحم من الأدوات الطبية المستخدمة أثناء العملية ؛ ومن ثم الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية. زادت رغبة الأم في التقيؤ بشكل مبالغ فيه بسبب التخدير أثناء العملية. تمزق عنق الرحم في أوائل أغسطس قبل أن يزيل الطبيب المعالج خياطة الكولاجين المستخدمة أثناء العملية. تشعر الأم بألم شديد وتشنجات قبل الموعد المحدد للولادة بوقت طويل ؛ مما يزيد من الشعور بالضيق والانزعاج.

أعراض التهاب عنق الرحم بعد الربط

بعد الانتهاء من عملية ربط عنق الرحم ، تعاني الكثير من النساء من مشكلة خطيرة ومزعجة من التهاب الرحم ، ومن أعراض هذا الالتهاب ما يلي:

ارتفاع حاد في درجة حرارة الجسم. خروج كمية كبيرة من الإفرازات المهبلية كريهة الرائحة. الشعور بألم شديد في البطن. تسارع ملحوظ في معدل ضربات القلب.

كيفية منع توسع عنق الرحم بعد الربط

هناك عدد من النصائح الطبية التي يمكن الاستفادة منها للحفاظ على عنق الرحم ، خاصة بعد العملية. هذه النصائح هي كما يلي:

لا بد من الابتعاد عن التدخين أو تناول الكحوليات بكافة أنواعها خاصة أنها قد تسبب مضاعفات خطيرة يصعب السيطرة عليها. الوصول إلى الوزن المثالي أي دون أن تعاني المرأة من السمنة أو النحافة المفرطة. الإفراط في تناول الأطعمة الغذائية المفيدة الغنية بالكالسيوم وحمض الفوليك والحديد وأنواع أخرى كثيرة من الفيتامينات. من الضروري اتباع جميع التعليمات الطبية الخاصة بالراحة التامة والاسترخاء لفترة طويلة ، وذلك لمنع إجهاض الجنين أو تعرضه لأية مشاكل خطيرة.

هل يؤثر الإمساك على عنق الرحم؟

الجواب نعم ، فقد أثبتت العديد من الدراسات الطبية أن الإمساك يضغط على عنق الرحم أكثر من المعتاد. ثم فتح هذا الرابط الذي يتطلب من المرأة الاستمرار في تناول الأطعمة الصحية الغنية بالألياف الطبيعية التي تساعد على تليين المواد الصلبة داخل الجهاز الهضمي ؛ ومن ثم خروجها بالطريقة الطبيعية والصحيحة وكذلك جميع الأطباء المتخصصين يؤكدون على حاجة المرأة التي تم ربطها بالإفراط في تناول الماء والسوائل الطبيعية لتسهيل عملية التغوط.

هل تحدث الولادة المبكرة بعد تطويق عنق الرحم؟

الجواب نعم ، فالعديد من النساء يتعرضن لمشكلة الولادة المبكرة ، بعد تعرضهن لعنق الرحم. قد تحدث الولادة في الشهر السابع من الحمل ، لكن العديد من الأطباء يشددون على ضرورة ربط عنق الرحم واتباع جميع التعليمات الطبية ، خاصة عند فتح عنق الرحم مبكرًا عن الشهر السابع ، حتى لا يفقد الجنين ، والحاجة لربط عنق الرحم يزداد في الحالات التالية:

قصور ملحوظ في عنق الرحم. الإجهاض المتكرر نتيجة تلف عنق الرحم. إجهاض الجنين في الثلث الثاني والثالث من الحمل.

وهكذا في نهاية هذا المقال شرحنا لك كيف تعرفين أن ربط عنق الرحم قد فتح ، كما علمنا بالمضاعفات الناتجة عن هذا الإجراء الطبي الذي تحتاجه الكثير من النساء.

رابط مختصر