معظم النباتات التي نعرفها عبارة عن نباتات بذرية

admin
كيف

معظم النباتات التي نعرفها عبارة عن نباتات بذرية

تعرف النباتات بأنها الكائنات الحية، التي لها دورها الفعال في إنتاج وتزويد البيئة بالعناصر الأساسية للطاقة، ويكون ذلك من خلال خلاياها التي تحتوي علي الصباغ الخضراء، والتي بدورها تمثل العنصر الأساسي في إتمام عملية البناء الضوئي، ولذلك نتسأل هل معظم النباتات التي نعرفها عبارة عن نباتات بذرية، فالإجابة نعم فتعد معظم النباتات التي نعرفها عبارة عن نباتات بذرية، فمعظم النباتات التي توجد بداخل المحيط الحيوي، تتم عملية التكاثر بصورة أساسية بواسطة البذور، وذلك مثل الأشجار المثمرة كشجر الرمان والتفاح والبرتقال، وعباد الشمس والخيار وغيرها الكثير والكثير، وتتميز هذه النباتات أنها ذات أوراق لها عدة فوائد، مثل إنتاج الجلوكوز بواسطة الاعتماد على ضوء الشمس.

ما هي النباتات البذرية

  • يأتي معنى النباتات البذرية في اللغة الإنجليزية ب(spermatophyta )، والنباتات الزهرية في اللغة الإنجليزية (phanerogam) ، حيث تعرف بأنها من إحدى الطوائف التي تنتمي لقاعدة النباتات، حيث يندرج تحتها الأنواع المختلفة من النباتات الخضراء الوعائية، وبعض من السلالات التي تنتج البذور.
  • تتميز النباتات البذرية بأنها من أكثر الأنواع المنتشرة من بين جميع النباتات الوعائية، حيث تخطى عددها 170 ألف نوعاً.
  • وتضم النباتات البذرية جميع النباتات التي تحمل البذور، وتعرف باللغة الإنجليزية (Bearing plants seed ) وهي النباتات التي تنتج البذور عن طريق الزهور أو المخاريط.

أنواع النباتات البذرية وخصائصها

تنقسم النباتات البذرية إلى نوعيين أساسين وهما النوع الأول كاسيات أو مغطاة البذور، وتعرف باللغة الإنجليزية( Angiosperms ) والنوع الثاني عاريات أو معراة البذور وتعرف بالإنجليزية( Gymnosperms)وسوف نوضح لكما أوجه الفرق بينهما على النحو التالي:

النوع الأول الكالسيات مغطاة البذور

يتمثل النوع الأول من النباتات مغطاة البذور في النباتات الوعائية، التي تحمل داخل ثمار فاكهتها البذور أو المبايض الناضجة، حيث تعد من أكثر أنواع النباتات قدرة على التكيف في المواطن الأرضية، ويتميز هذا النوع من النباتات مغطاة البذور بعدة خصائص وهي فيما يلي:

  • تعتبر من أهم صفات النباتات مغطاة البذور،هو امتلاكها لأجزاء نباتية لها دورها في عملية النمو للنباتات، والتي تتمثل في : الجزور والسيقان والاروراق.
  • تحتوي النباتات مغطاة البذور على نسيج الخشب، الذي يعرف باللغة الإنجليزية “(Xylem) حيث يعمل كأنسجة نقل وعائية بداخل النباتات.
  • تحتوي أيضا هذا النوع من النباتات على نسيج الكامبيوم باللغة الإنجليزية (Cambiums) ، حيث يكون هذا النسيج هو المسؤول عن عملية تكثيف سيقان وجزور النباتات، وتحويلها إلى أشجار وشجيرات.
  • تتميز النباتات مغطاة البذور بأنها ثنائية الجنس، حيث تحدث فيها عملية الإخصاب المزدوج وتعرف باللغة الإنجليزية (Double fertilizatino ).

النوع الثاني معراة البذور

ويتميز هذا النوع بأنه من النباتات الوعائية، التي تحمل بذورها على سطح أوراقها البوغية دون غطاء، حيث توجد بأعداد قليلة ومن الأمثلة على تلك الأنواع: السرو والصنوبر والعرر والتنوب ومن أهم خصائصها فيما يلي:

  • يعد هذا النوع من النباتات أنه من أقدم أنواع النباتات، ويشكل هذا النوع معظم الغطاء النباتي على الأرض وذلك منذ 200 مليون سنة تقريباً، بينما يكثر انتشارها في وقتنا الحالي في المناطق الباردة.
  • وتتميز معراة البذور أنها من النباتات المعمرة والخشبية، حيث توجد على شكل شجيرات أو أشجار وتماز بعض من أنواعها أنها ذات أحجام ضخمة، وأعمار طويلة وذلك مثل شجرة سيكويا، حيث يصل طولها إلى 111.6 متر.
  • ويفتقر هذا النوع من النباتات لوجود الأزهار، حيث يضم فقد نوعان من الأبواغ، وهما الورقة البوغية والوريقة البوغية، حيث تكون هذه الأجزاء المسؤولة عن تكوين المخاريط والأقماع الأنثوية والذكرية.
  • وتمتاز النباتات المعراة أنها ذات أوراق جافة، تظهر على شكل أوراق ملتفة وأوراق إبرية، وأوراق سطحها شمعي سميك.
  • تحتوي النباتات معراة البذور على نسيج خشبي، يتكون من القصيبات التي تعرف بالغة الإنجليزية (Tracheids) ونسيج اللحاء الذي لا يوجد به خلايا الموافقة وتعرف بالإنجليزية (Companion )

كيف تتكاثر النباتات البذرية؟

بعد ما أوضحنا لكم من خلال هذا المقال إن معظم النباتات التي نعرفها عبارة عن نباتات بذرية، فسوف نوضح لكما كيف تتكاثر النباتات البذرية، فقد تحتوي العناصر الداخلية للنباتات البذرية على تركيبات متخصصة، تساعد على عملية التكاثر وذلك عن طريق الإخصاب، وسوف نوضح لكما فيما يلي طرق التكاثر في النباتات مغطاه البذور، ومعراه البذور على النحو التالي:

تكاثر النباتات مغطاه البذور

  • يتكاثر هذا النوع من النباتات مغطاة البذور عن طريق إنتاج الأزهار، حيث تكون هي الجزء المسؤول عن عملية التكاثر.
  • فتحتوي الزهرة على الأعضاء الذكرية، التي تكون بدورها المسؤولة عن إنتاج حبوب اللقاح باللغة الإنجليزية (Pollens )، وأيضا الأعضاء الأنثوية التي تكون مسؤولة عن إنتاج البويضات باللغة الإنجليزية (Ovules)، ومن الإمكان وجود الأعضاء الأنثوية والذكرية في الأزهار المتنوعة بشكل منفصل.
  • ثم بعد ذلك تحدث عملية التلقيح باللغة الإنجليزية (Pollination) بواسطة الرياح أو الحيونات، بمرور حبوب اللقاح من الجزء الذكري إلى الجزء الأنثوي، حيث يحدث الاندماج بين الجاميتات الأنثوية بداخل البويضات، ثم بعد ذلك تتطور فتصبح بذورا تطرح منها النباتات الجديدة.

تكاثر النباتات معراة البذور

  • ويقتصر هذا النوع من النباتات إلى وجود الأزهار أو الفاكهة، ولكنها تحتفظ ببذورها داخل تراكيب تسمى المخاريط.
  • فتكون المخاريط الذكرية هي المسؤولة عن إنتاج حبوب اللقاح، وتنقلها الرياح إلى المخاريط الأنثوية التي مسؤولة بدورها عن إنتاج البويضات الأنثوية.
  • حيث تحدث عملية الإخصاب داخل المخاريط الأنثوية، بعد الدمج بين الجاميتات الذكرية والجاميتات الأنثوية، ومن ذلك تنتج البذور، وتنتقل بعيد عن النباتات عن طريق الرياح أو الحيوانات.

الأهمية الاقتصادية للنباتات البذرية

تمتاز النباتات البذرية بأهميتها الاقتصادية الكبيرة، ويرجع ذلك لعد اسباب ومن اهمها فيما يلي:

  • إنها تساعد على توفير بعض البذور القابلة للأكل، مثل بذور الصنوبر.
  • توفر أجود أنواع الأخشاب التي تدخل في صناعة الأثاث، والخشب الرقاقي وأيضا أعواد الكبريت وعوارض السكك الحديد وغيرها الكثير.
  • تدخل في صناعة أنواع عديدة من الأوراق، وذلك باستخدام أخشاب النباتات معراة البذور.
  • تستخدم أيضا الإبر الصنوبرية والمخروطيات المتنوعة في صناعة ألواح الألياف، التي تدخل في صناعة علب التغليف.
  • تدخل أيضا في صناعة دواء الافدرين باللغة الإنجليزية ( Ephedrine)، حيث يستخلص من نبات العلندى أو الفدر ويستخدم في علاج أمراض الجهاز التنفسي كمرض الربو.
  • تدخل أيضا النباتات البذرية في صناعة المشمعات والبلاستيكيات، وذلك عن طريق استخدام نشارة الخشب.
رابط مختصر